أخبار الوطن الرئيسية

01/05/2011

 

السلطات الأمنية السورية تعتقل المعارض البارز حسن إسماعيل عبدالعظيم

 

علمت المنظمات السورية الموقعة على هذا البيان أن السلطات السورية اعتقلت ظهر يوم السبت 30/4/2011المحامي حسن اسماعيل عبد العظيم الأمين العام لحزب الاتحاد الاشتراكي العربي الديمقراطي والناطق الرسمي باسم التجمع الوطني الديمقراطي *.

فقد قامت دورية تابعة لأحدى الجهات الأمنية بإعتقاله من مكتبه ظهر يوم السبت ، وإقتادته إلى جهة مجهولة دون إبراز مذكرة قانونية تبرر أسباب هذا الإعتقال أوالجهة المسؤولة عنه .

المنظمات السورية الموقعة على هذا البيان إذ تدين بشدة هذا الإجراء الذي ترافق مع حملة إعتقالات واسعة شهدتها معظم المدن السورية خلال الأيام الماضية بالرغم من إنهاء العمل بحالة الطوارئ ، فإنها تعتبر أن الاعتقال التعسفي بصوره المختلفة أحد الظواهرالخطيرة التي تشكل التهديد الرئيسي للحق في الحرية والأمان الشخصي و ترى في هذا الاجراء مخالفة فاضحة للمادة / 9 / من الاعلان العالمي لحقوق الإنسان وللمادة / 9 / من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية السياسية ، وتطالب السلطات السورية المختصة بالإفراج الفوري عن المعارض السوري البارز حسن اسماعيل عبد العظيم أو الكشف عن مكان إحتجازه والتهم التي تم توقيفه على خلفيتها وتمكينه من الحصول على المساعدة القانونية اللازمة .

كما تجدد المنظمات الموقعة أدناه مطالبتها للحكومة السورية بضرورة طي ملف الاعتقال السياسي والافراج عن كافة معتقلي الرأي والضمير والسجناء السياسين في السجون السورية إحتراما لتعهداتها الدولية الخاصة بحقوق الإنسان التي وقعت وصادقت عليها.

المنظمات الموقعة :

- المرصد السوري لحقوق الانسان.

- الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان .

- المركز السوري للدفاع عن معتقلي الرأي والضمير .

- المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية .

- مركز دمشق للدراسات النظرية والحقوق المدنية .

- المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية .

- المنظمة العربية للاصلاح الجنائي في سورية .


*خـلفيــة :

حسن اسماعيل عبدالعظيم

أحد أهم الوجوه السياسية المعارضة على الساحة السورية الداخلية ، من مواليد حلبون / منطقة التل / 1932 وهو قومي آمن بالناصرية ، عارض الانفصال بين القطرين السوري والمصري عند وقوعه في صيف 1961، ونشط في مجال الحركات اليسارية القومية في سورية.

حاصل على إجازة في الحقوق في عام 1957 وهو يمارس مهنة المحاماة منذ تخرجه من كلية الحقوق وحتى الآن .
انضم عبد العظيم إلى حركة الوحدويين الاشتراكيين التي يتزعمها الآن فائز إسماعيل، ثم تركها بعد قيام الاتحاد الاشتراكي العربي الذي تشكل من عدة حركات وحدوية برئاسة جمال الأتاسي في أواسط يوليو/ تموز 1964.
ظل حسن عبد العظيم عضوا بارزا في الاتحاد الاشتراكي العربي، وقد تقلد وظائف حزبية عليا هي:

بعد المؤتمر السابع للاتحاد الاشتراكي العربي المنعقد عام 1985 أصبح نائبا للأمين العام.
وانتخب أمينا عاما مساعدا في الحزب في المؤتمر العام الثامن المنعقد في 21 مارس/ آذار 2000.
وتم انتخابه لموقع الأمين العام بعد غياب جمال الأتاسي بوفاته.
أصبح حسن عبد العظيم الناطق الرسمي باسم التجمع الوطني الديمقراطي المعارض منذ 9 مايو/أيار 2000.
وقد تأسس التجمع الوطني الديمقراطي عام 1979، وهو يضم ستة أحزاب سياسية يسارية هي:

حزب الشعب الديمقراطي السوري - حزب الاتحاد الاشتراكي العربي الديمقراطي - حزب العمال الثوري - حركة الاشتراكيين العرب - حزب البعث العربي الديمقراطي حزب العمل الشيوعي .

المصدر:المرصد السوري -  أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر تسبب ملاحقه قانونيه

الرئيسية