أخبار الوطن الرئيسية

12/01/2012

 

الأجهزة الأمنية السورية تعتقل الصحافي محمد غازي كناص

 

 

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان ان جهازا امنيا سوريا في دمشق لازال يعتقل منذ 3/1/2012 الصحافي والمدون الشاب محمد غازي كناص ولا يزال مصيره ومكان اعتقاله مجهولين ،وهناك مخاوف حقيقة على حياته .

جدير بالذكر ان الصحافي الشاب كناص من مواليد مدينة سراقب 1986 خريج قسم إعلام جامعة دمشق , ويواصل الدراسات العليا ويقيم في دمشق، وهو ناشط على الفيسبوك ولديه مدونة شخصية وله عدد من المقالات، وكان يعمل في إحدى المطبوعات المحلية، وتعرض في الأشهر الأخيرة لملاحقات أمنية .


وفي الفترة الأخيرة، اضطر إلى وقف مدونته "كلمة إنسان" .. وقال: أصدقائي الطيبين مدونة كلمـــة إنســــان في غفوة حالياً لا أكثر ولا أقل، والسبب هو الأحداث الجارية في سورية؛ وما ترتب على ذلك من العمل غير الطبيعي لشبكة الانترنت الأمل معقود على مستقبل مستقر لسورية وحياة آمنة لأبنائها

ان المرصد السوري لحقوق الإنسان يطالب السلطات السورية بالإفراج الفوري وغير المشروط عن الصحافي والمدون الشاب محمد غازي كناص ،كما يكرر المرصد مطالبته للسلطات السورية بالإفراج عن كافة معتقلي الرأي والضمير والمتظاهرين السلميين في السجون والمعتقلات السورية.

المصدر:المرصد السوري  -    أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر تسبب ملاحقه قانونيه

الرئيسية

الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن موقف المرصد السوري