أخبار الوطن الرئيسية

14/02/2011

 

محام لكل 520 شخصاً بطرطوس ومحاموها يشكون البطالة

 

 

على مدى أكثر من أربع ساعات داخل خلالها 25 محامياً ناقش مؤتمر نقابة المحامين السنوي بطرطوس قضايا مهنية وقانونية كما تطرق المتحدثون فيه إلى العلاقة مع القضاء بكل درجاته وأعماله ومع الأجهزة الإدارية وأجهزة قوى الأمن الداخلي ومديرية المالية وشركات التأمين وطرحوا أيضاً الكثير من الجوانب الخدمية والقانونية.
حيث تساءلت المداخلات عن أسباب عدم تنفيذ القانون 33 لعام 2008 الخاص بتثبيت الملكيات وأسباب تراجع مبالغ التعويض المستحقة للمصابين بعاهات نتيجة حوادث السير وغيرها حيث كانت نسبة 1% عجز منذ 5 سنوات 10 آلاف ليرة في حين الآن 6 آلاف ليرة فهل هذا يعود لدخول شركات التأمين الخاصة من أجل زيادة أرباحها.. وعن أسباب ارتفاع الرسوم القضائية مؤكدين ضرورة إلغائها أو تخفيضها لأنها تثقل كاهل المتقاضين وتجعل أصحاب الحقوق يعزفون عن الذهاب للقضاء.
كما طالبت المداخلات بضرورة رفع مستوى المحامين والقضاة وإقامة حلقات بحث بهذا الخصوص بغية زيادة تأهيلهم.. وبعدم تأخر مذكرات التبليغ في أقسام الشرطة.
نقيب المحامين السوريين نزار سكيف وفي معرض رده على بعض المداخلات أشارت إلى أن النقابة بصدد إصدار نظام جديد لتمرين المحامين يساهم في تعميق ثقافتهم القانونية والعامة وتعمل لإقامة ندوات في كافة المحافظات من أجل شرح قانون منع الاتجار بالأشخاص.. وتتابع مع وزارة المالية ليكون التكليف الضريبي للمحامين عادلاً ودقيقاً وأشار إلى أن دور النقابة في وضع التشريعات معطل ولا تتم استشارتها من قبل وزارة العدل وهذا الموضوع قيد المتابعة مع رئاسة مجلس الوزراء.
وأوضح أن عام 2010 شهد ازدياداً في توقيف المحامين وهذه ظاهرة غير صحية نعمل على معالجتها وأعلن أنه سيتم تشميل المحامين هذا العام بالتأمين الصحي مشيراً إلى أن عددهم الإجمالي وصل إلى 27 ألف محام. ‏
المحامي محمد كناج رئيس فرع طرطوس أوضح أن عدد المحامين الأساتذة والمتمرنين في محافظة طرطوس وصل في نهاية 2010 إلى 1730 محامياً ومحامية منهم 472 محامية وأن هذا العدد الكبير أدى إلى وجود بطالة مقنعة وإلى تراجع دخل المحامين وأكد ضرورة إيجاد سبل عمل جديدة لتخفيف الضائقة المالية عن المحامين والشباب منهم خصوصاً.
يذكر أن المؤتمر عقد الخميس الفائت في المركز الثقافي العربي بحضور المحامي العام ممثلاً لوزارة العدل ونقيب المحامين السوريين والمحافظ وقائد الشرطة وبعض أعضاء مجلس النقابة تحت شعار علينا احترام القانون ففيه حفاظ على كرامة المواطن من قبل الدولة وعلى كرامة الدولة من قبل المواطن.

المصدر :صحيفة الوطن السورية  - أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر تسبب ملاحقه قانونيه

الرئيسية

الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن موقف المرصد السوري