أخبار الوطن الرئيسية

16/03/2011

 

قوات الأمن السورية تفرق اعتصاما لأهالي معتقلي الرأي وتعتقل أكثر من 25 شخصا

 

 

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان ان قوات الأمن السورية فرقت بالقوة اليوم الأربعاء 16/3/2011 اعتصاما للعشرات من النشطاء السوريين وأهالي معتقلي الرأي في السجون السورية أمام مقر وزارة الداخلية السورية بدمشق دعت إليه عائلات معتقلي الرأي في السجون والمعتقلات السورية ونشره المرصد السوري لحقوق الإنسان .

وأكد شهود عيان للمرصد ان قوات أمنية كبيرة اعتقلت مايزيد عن 25 شخصا عرف منهم المفكر السوري الطيب تيزيني وعامر داوود زوج المعتقلة رغدة الحسن وسهير الاتاسي و5 من عائلة الدكتور المعتقل كمال اللبواني ( عمر - ياسين ربا ليلى عمار)- مازن درويش(أفرج عنه لاحقا) سيرين خوري ناهد بدوية نارت عبدالكريم محمود غوراني هيرفين أوسي عبد العزيز التمو - كمال شيخو أسامة نصار تسي ميمونة معمار (افرج عنها) ميمونة معمار محمد أديب مطر بشر سعيد سعد سعيد غفار محمد دانة الجوابرة وفاء اللحام صبا حسن بدر الشلاش . .
ان المرصد السوري لحقوق الإنسان إذ يدين بأشد العبارات التصرف العنيف لقوات الأمن السورية مع المعتصمين فانه يطالب بالإفراج الفوري عن الذين اعتقلوا منهم ،ويجدد مطالبته للحكومة السورية بضرورة الإفراج الفوري عن كافة معتقلي الرأي والضمير في السجون السورية والتوقف عن ممارسة سياسة الاعتقال التعسفي بحق المعارضين السياسيين ونشطاء المجتمع المدني وحقوق الإنسان ، ويدعو إلى إصدار قانون عصري ينظم عمل الأحزاب السياسية والجمعيات المدنية في سورية ،والسماح بلا قيد أو شرط بعودة السوريين من أصحاب الرأي خارج البلاد الذين يخشون اعتقالهم في حال عودتهم.

المصدر :المرصد السوري  - أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر تسبب ملاحقه قانونيه

الرئيسية

الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن موقف المرصد السوري