أخبار الوطناتصل بنا الرئيسية

18/08/2010

 

استغلت وجود زوجها في السجن وهربت مع عشيقها

 

 

لا تزال أجهزة الأمن في قسم المدينة بمحافظة ادلب مستمرة بالبحث عن المدعو ( إياد ر ) 28 عاماً من منطقة جسر الشغور بعد إقدامه على رمي امرأة متزوجة بعد ممارسة الجنس معها.
ونقلت مصادر مطلعة لشوكوماكو أن "إياد" الذي يعمل سائقا على خط حلب ادلب قد مارس الجنس مع المرأة "هبة- ف" البالغة من العمر سبعة عشر عاما, بعد هروبها معه لعدة ايام,قبل أن يقدم على رميها.
ونقلت المصادر أن "هبة" هربت مع عشيقها عندما كانا برفقة شقيقها ( لؤي ف ) ذاهبين باتجاه المحكمة في منطقة أريحا من أجل تطليقها من زوجها .
وعثرت احدى الدوريات على "هبة" تتجول في شوارع المدينة دون وجهة محددة بعد ان أقدم المدعو"إياد" على رميها.
وأثتاء التحقيق اعترفت "هبة" بما قامت به وادعت على المدعو إياد بعد إحضار ذويها .
وقام قسم المدينة بتمديد أيام توقيفها إلى حين القاء القبض على المتورط إياد, وذلك بشكل احترازي خوفاً من تفاقم الأمور في العائلة.
ويذكر أن "هبة" تعيش من دون زوجها الموجود في السجن تحت المحاكمة بجرم التزوير, منذ تسعة أشهر.

المصدر:شوكو ماكو - أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر تسبب ملاحقه قانونيه

الرئيسية

الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن موقف المرصد السوري