أخبار الوطن الرئيسية

23/10/2011

 

استشهاد 10 مدنيين و3 عسكريين في سوريا

 

 

قتل 10 مدنيين برصاص قوات الأمن السورية في حمص وإدلب ودرعا وفق ما أعلن ناشطون حقوقيون تحدثوا أيضا عن مقتل 3 عسكريين في اشتباكات جديدة بين الجيش وجنود منشقين. فيما اعتقل عشرات المدنيين في عمليات عسكرية موسعة في ريف دمشق.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان قتل خمسة مدنيين خلال مداهمات وإطلاق رصاص قناصة في أحياء القصور وبابا عمرو والنازحين وباب الدريب وعشيرة في حمص. وكان أوضح في وقت سابق ان شابا قتل خلال مداهمات بحثا عن مطلوبين للسلطات الأمنية في حمص، بينما قتل شاب في حي عشيرة برصاص قناصة. وتابع ان شابا آخر توفي بحي البياضة في حمص متأثرا بجروح أصيب بها خلال إطلاق رصاص الجمعة، كما سلمت السلطات جثمان قتيل الى ذويه في القصير كان اعتقل قبل أربعة أيام وهو جريح خلال مداهمات في المدينة الواقعة في ريف حمص.

وأوضح المرصد ان مدنيا قتل في بلدة معرحرمة فجرا بريف محافظة إدلب اثر اشتباكات بين الجيش السوري ومسلحين يعتقد انهم منشقون. وأضاف ان مدنيا قتل في بلدة ابطع في محافظة درعا إثر إطلاق رصاص من قبل القوات السورية لتفريق تظاهرة.
وأضاف المرصد ان ضابطا وعنصري أمن قتلوا بإطلاق رصاص من مسلحين يعتقد انهم منشقون، كما قتل مساعد أول بالمخابرات العسكرية من حي باب الدريب في حمص قال الأهالي ان الأمن اعتقله امس وسلم جثمانه.
ولفت المرصد الى ان اكثر من خمسة آلاف عنصر من الجيش وقوات الامن دهمت فجرا قرى زملكا وحمورية وكفربطنا وسقبا وعربين وحرستا في ريف دمشق واعتقلت عشرات من السكان. وكان أعلن مقتل 19 شخصا برصاص الأمن أمس الأول هم 15 في حمص و2 في حماة وواحد في إدلب وآخر في جاسم التابعة لريف درعا

المصدر:وكالات -    أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر تسبب ملاحقه قانونيه

الرئيسية

الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن موقف المرصد السوري