أخبار الوطن الرئيسية

24/05/2011

 

توقيف العلامة محمد علي الحسيني بتهمة التعامل مع العدو الإسرائيلي

 

 


في تطور لافت، تأكّد في بيروت خبر توقيف مخابرات الجيش اللبناني السبت الماضي، رئيس المجلس الاسلامي العربي العلامة محمد علي الحسيني في صور، بتهمة التعامل مع العدو الاسرائيلي.
وذكرت الوكالة الوطنية للإعلام الرسمية امس، ان قوة من مخابرات الجيش دهمت ليل الاثنين منزل الحسيني في مجمع الرز في صور - مفرق العباسية وصادرت اجهزة كمبيوتر وأسلحة.
وكانت تقارير صحافية في بيروت، ذكرت ان رجل الدين المعروف الذي نُقل الى مقر وزارة الدفاع في اليرزة حيث يتم التحقيق معه، كان قيد متابعة أمنية منذ مدة طويلة تصل إلى نحو عام كامل عندما حدّد فرع المعلومات في المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي معطيات تقنية تشير إلى احتمال وجود صلة له بالاستخبارات الإسرائيلية.
ولفتت التقارير إلى أنه في إحدى مراحل الملاحقة، جرى تبادل المعطيات في شأنه بين فرع المعلومات وجهاز أمن المقاومة واستخبارات الجيش، بسبب حساسية موقعه، وبقي الرجل تحت أنظار الأجهزة الأمنية، إلى أن أُوقف بعد اكتمال المعطيات.
يذكر ان الحسيني، من أكثر رجال الدين الشيعة انتقاداً لـ حزب الله وإيران وسورية، وكان أعلن العام 2009 أن لديه قوات عسكرية أجرت مناورة للتصدي للقوات الإسرائيلية تحت مسمّى المقاومة الإسلامية العربية، وعرض على الإنترنت صوراً لمقاتليه خلال المناورة يظهر فيها خمسة مقاتلين، قبل أن يعلن أن عدد المنتسبين العرب إلى قواته بلغ 1500. ولاحقاً، أعلن تجميد الأنشطة العسكرية.

المصدر:وكالات  -  أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر تسبب ملاحقه قانونيه

الرئيسية

الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن موقف المرصد السوري