أخبار الوطناتصل بنا الرئيسية

28/06/2010

 

مواطن نقاق ... وصفة صينية

 

 

‮نحن الآن في فصل الصيف، وما أدراك ما فصل الصيف!.. إنه فصل الكيف؛ حرارة مرتفعة، والامتحانات انتهت، وكل مواطن حابب يبل قلبو بالطريقة يلي بتناسبو. فمن المواطنين من يذهب إلى الحدائق العامة التي أُدرجت تحت مسمى السياحة الداخلية، فنجدهم يجلسون بين الطرقات والسيارات والابتسامات الصفراء تلفح وجوههم التعبة من حرّ المعيشة.

لكن الحلو ما بيكمل؛ ففي فصل اصطهاجنا -نحن السوريين- هناك طقس لوزارة كهربائنا العزيزة هو التقنين، وطبعاً التقنين يكون على الطريقة المكسيكية؛ فلا تُعرف له نهاية.. ونتيجة الحرارة العالية، وانقطاع التيار الكهربائي، تعود إلى الكثير من السوريين فكرة إنشاء القبائل (يعني جيبوا ولاد وزتو بالشارع) ولا نشعر إلا ونسب التضخم تزداد دون وجود سياسة تنظّم النسل. وقد سمعنا أنَّ سورية تزيد سكانياً بنسبة 500 ألف سنوياً، فهل يا ترى صدرت الصين وصفتها السحرية لنا لتجعلنا ننحو نحوها في زيادة السكان، أم أنها لم تكتف باجتياحها كلّ مجالات الصناعة والتسويق حتى تأتينا بنظريات التفريخ؟.. أليست نسب التضخم تعني ازدياد جميع المشاكل، فلماذا لا توجد إذاً سياسات ضابطة لها؟.. وأخيراً نقول: اضبطوا تقنينكم كي يضبط المواطنون..... طوووووط.. وفهمكن كفاية.

المصدر:صحيفة بلدنا السورية  - أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر تسبب ملاحقه قانونيه

الرئيسية

الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن موقف المرصد السوري