أخبار الوطن الرئيسية

02/04/2011

 

حملة اعتقالات واسعة رافقت أحداث مدينة دوما

 

 

تعرب المنظمات الحقوقية الموقعة على هذا البيان عن إدانتها واستنكارها للسلوك العنيف وغير المبرر الذي اتبعته السلطات الأمنية السورية أثناء تصديها وتفريقها للتجمع الاحتجاجي السلمي الذي جرى في مدينة ( دوما ) في ريف دمشق ظهر يوم الماضي 1/ 4/ 2011 والذي استخدمت فيه قوات الأمن القوة المفرطة ضد المحتجين الأمر الذي أدى إلى سقوط أكثر من أربعة قتلى وعشرات الجرحى من الضحايا المدنيين .

وقد ترافق هذا السلوك مع حملة إعتقالات موسعة في مختلف المناطق السورية ففي مدينة دمشق: قامت الأجهزة الأمنية باعتقال كلاً من : راتب المؤيد - عبد الله الأصيل - صهيب محمد العمار - محمد معن شربجي - عبد الرحيم عليان - محمد عودة - أنس جبان ( تظاهرة جامع الرفاعي كفرسوسة ) .

ابراهيم محمد باره - حسام عمر حسين - محمد علي المغربي - محمد فايز التغلبي ( من بلدة برزة ) .

وفي مدينة دوما ريف دمشق - اعتقلت الأجهزة الأمنية كلاً من :

1- مجد كرداس 2- عدنان كرداس3- محمد عبد المنعم 4- محمد نور عبد الوهاب 5- عدنان طه 6- حسان منعم 7- طارق فليطاني .8- محمد فليطاني (عضو المكتب السياسي في حزب الاتحاد الاشتراكي العربي الديمقراطي) 9- علاء محي الدين 10- حسان عبد المنعم11- تمام العمر.

كما قامت بإعتقال الجرحى : 1- د. عدنان وهبه 2- عماد الدين البسواتي 3- فارس النخال 4- محي الدين قوشان 5- علي وهبة 6- عمار تيناوي 7- حسن فتح الله

وفي مدينة حمص تم اعتقال كلا من:

نبال عبدو الزعبي - سلطان محمود السلامة - صدر الدين اليافي - بسام مثقال الدروبي- بسام فرحان ادريس- محمد عبد الكريم عز الدين- بسام بشير الكنج - طارق راتب العوير- محمد نور الدرويش - معاوية طليمات- محمد نصر الزراعي- محمد هايل السقا- حيان فيصل ذكريا- فتحي عز الدين كبيسي- عمر عز الدين كبيسي - سامر عز الدين كبيسي- محي الدين سامي كبيسي.

إننا في المنظمات السورية الموقعة على هذا البيان إذ نتقدم من عائلات الضحايا بأحر التعازي ونتمنى للجرحى الشفاء العاجل فإننا نرى بأن هذا الإجراء الذي ترافق مع منع وتفريق العديد من التجمعات السلمية في مختلف المناطق السورية يعكس بشكل واضح السياسة المتشددة التي تتبعها السلطات السورية مع الحراك المدني السلمي والتي تتعارض مع حق التجمع السلمي المكفول بالمادة 39 من الدستور السوري النافذ وتصطدم مع تعهدات الحكومة السورية المتعلقة بحقوق الإنسان التي انضمت إليها وبشكل خاص العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسة .

المنظمات السورية الموقعة على هذا البيان إذ تتوجه إلى الحكومة السورية مطالبة بفتح تحقيق فوري وشفاف في ملابسات هذه الحادثة وتقديم المتورطين فيها والمسؤولين عنها إلى القضاء المختص ، فإنها ترى بأنه يتوجب على الحكومة السورية القيام بكافة الإجراءات التي تكفل للمواطنين حقهم المشروع بالتجمع السلمي والتعبير عن الرأي وعدم تقييد هذه الحقوق حتى في حالة الطوارئ المعلنة ، والقيام بالإفراج الفوري عن جميع المعتقلين على خلفية قيامهم بالاحتجاج والتظاهر السلمي وذلك احتراما للتعهدات الدولية ذات الصلة التي وقعت وصادقت عليها .

المنظمات الموقعة :

- المرصد السوري لحقوق الإنسان .

- الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان .

- المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية .

- المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية .

- مركز دمشق للدراسات النظرية والحقوق المدنية .

- المنظمة العربية للإصلاح الجنائي في سورية .

- المركز السوري لمساعدة السجناء .

- اللجنة السورية للدفاع عن الصحفيين.

المصدر:المرصد السوري  -  أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر تسبب ملاحقه قانونيه

الرئيسية

الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن موقف المرصد السوري