أخبار الوطن الرئيسية

07/11/2011

 

خدام :العنف سيدفع الشعب السوري إلى حمل السلاح للدفاع عن نفسه

 

 

دعا النائب السابق للرئيس السوري عبد الحليم خدام اللاجئ إلى فرنسا، المجتمع الدولي إلى التدخل عسكريا في سوريا لوقف المذابح التي ترتكبها آلة الحرب التابعة لنظام الرئيس بشار الأسد. وقال خدام (79 عاما) في مؤتمر صحفي في باريس إن الشعب السوري لن يقف مكتوف الأيدي أمام العنف، العنف سيدفعه إلى حمل السلاح للدفاع عن نفسه. وأضاف المسؤول السوري السابق الذي انقلب على النظام عام 2005 ويعيش منذ ذلك الحين في فرنسا لا ندعو أحدا إلى حمل السلاح (...) لذلك نطالب الآن بتدخل عسكري للمجتمع الدولي على غرار ما حدث في ليبيا. واعتبر أن الأحداث التي تشهدها البلاد أصابت الرئيس السوري بشار الأسد بـالجنون متوقعا له مصير معمر القذافي الزعيم الليبي السابق الذي قتل خلال اسره في 20 اكتوبر الماضي.

وكان خدام شارك السبت والأحد في باريس في اجتماع تأسيسي لـالهيئة الوطنية لدعم الثورة السورية التي تريد العمل على توحيد المعارضة السورية المشتتة وفقا لرئيسها التنفيذي المؤقت طلال القرقوي. ودعا خدام الذي يؤكد أن مسؤولياته في السلطة كانت تقتصر على السياسة الدولية، الدول العربية إلى تحمل مسؤولياتها في مساعدة أشقائها في سوريا.

المصدر:a f p  -    أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر تسبب ملاحقه قانونيه

الرئيسية

الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن موقف المرصد السوري